ماجد عطوي | لماذا عليك تجربة إعلانات الفيديو

لماذا عليك تجربة إعلانات الفيديو

لماذا عليك تجربة إعلانات الفيديو

إذا لم يكن التسويق بالفيديو يُمثل جزءًا بارزًا في استراتيجيتك التسويقية، فهناك بعض العلامات التي تُحذرك وتنبهك في نفس الوقت إلى ضرورة البدء في الاعتماد على التسويق بالفيديو، فإذا كانت أي من هذه النقاط الواردة في هذا المقال تنطبق على عملك، فأنت تحتاج إلى الاستثمار في التسويق بالفيديو!

1-مُعدل التحويل لديك مُنفخض

الاعجابات على الشبكات الاجتماعية جيّدة، وزيارات الموقع الإلكتروني أفضل قليلًا؛ ولكن معدلات التحويل تمثل وعاء ذهبي بعيد المنال يحلم الجميع بالوصول إليه. إذا انخفض معدل التحويل لديك، فيلزمك الاستثمار في الفيديو. هناك طريقتان مختلفتان يمكن للتسويق بالفيديو من خلالها زيادة معدل التحويل لديك. على سبيل المثال إذا كنت تبيع منتجات عبر الإنترنت، فيمكنك عندئذ تحسين معدل التحويل من خلال تضمين مقاطع الفيديو داخل على صفحات المنتج.

في إحدى الدراسات التي تم إجراؤها من قبل متاجر StacksandStacks.com، فإن الزوار الذي يشاهدون مقطع فيديو حول المنتج يكونون أكثر عرضة للشراء بنسبة 144% أكثر من غيرهم. الفيديوهات التي تبرز المنتج تعمل بفعّالية أكثر بكثير من الصور لأنها ببساطة تسمح للزوار برؤية المنتج من جميع الزوايا بشكلٍ أكثر وضوحًا.

2-تحتاج إلى زيادة الولاء للعلامة التجارية

الآن يمكن للمشترين مقارنة الأسعار بين عشرات العلامات التجارية فقط عن طريق علامتهم التجارية، وشدة المنافسة هذه تُحتم عليك بذل المزيد من الجهد لزيادة الولاء لعلامتك التجارية، وإذا فعلت ذلك، فإن النتائج ستكون وفيرة. وكشفت دراسة حديثة أن احتمال البيع لعميل سابق أو موجود بالفعل هي 60-70% بينما إمكانية البيع لعميل جديد هي 5-20%.

ولكن، كيف يمكن للتسويق بالفيديو أن يؤثر على الولاء للعلامة التجارية؟ أعتقد أن الأمر واضح، الجمهور يحب الفيديو! يحبون مشاهدة فيديوهات تعليمية أو ترفيهية أو حتى ترويجية بشكلٍ غير مباشر. حتى تتمكن من زيادة الوعي التجارية، قم بإنشاء فيديوهات تفاعلية تعمل على إضافة شيء إيجابي لحياة عملائك، وبشكلٍ مجاني. وهذه المرة، من فضلك، توقف عن التعامل مع الجمهور على أنهم ماكينات أموال متحركة ولا داعي للحديث طوال الفيديو عن منتجاتك وإنشاء فيديوهات بغرض زيادة المبيعات فقط.

3-موقعك غير متواجد على الصفحة الأولى لمحرك البحث

إذا لم تكن متواجدًا على صفحة النتائج الأولى لـGoogle على الأقل باستخدام كلمتين من الكلمات المفتاحية التي تُركّز عليها، فأنت لم تستثمر بما يكفي في تهيئة موقعك لمحركات البحث. هُناك مزحة شهيرة أن صفحة النتائج الثانية لـGoogle هي أفضل مكان إخفاء جثة هامدة، هذا حقيقي؛ لا أحد يذهب هناك!

الوظيفة الأساسية لمحرك البحث هي تزويد المستخدمين بالمحتوى الذي يبحثون عنه. الفيديوهات هي طريقة عظيمة لتحسين السيو وذلك ببساطة كما قلت من قبل، المستخدمين يحبون الفيديوهات. وفقًا لأحد الاستبيانات التي تم إجراؤها فإن 79 من المستهلكين يفضلون مشاهدة مقطع فيديو للتعرف على منتج معين عن قراءة بعض النصوص على صفحة المنتج.

الجزء الأكثر أهمية لتحسين السيو عن طريق مقاطع الفيديو هو التأكد بأن مقاطع الفيديو موجودة على إستضافة موقعك وليس على موقع آخر مثل يوتيوب أو فميو، لأنك إن فعلت، فستكون هذه المواقع هي من تحصل على الزيارات وليست أنت. بدلًا من ذلك، قم بتضمين الفيديو مباشرة إلى موقع الويب الخاص بك باستخدام إحدى خدمات الاستضافة مثل Wistia.

4-المستخدمين لا يفهمون المنتج بشكلٍ كامل.

إذا كان منتجك مُعقد وغير بسيط أو يحتاج إلى بعض التفسير والتوجيه حتى يمكن للجمهور استخدامه بأفضل طريقة مُمكنة، فإن الفيديو هو طريقة تفاعلية لمساعدة الزوار على فهم منتجك بشكلٍ كامل. إذا كان المنتج هو شئ مادي، فإن أفضل طريقة لتعزيز فهم المستخدم هي استخدام الفيديوهات من نوع “كيف تفعل-How to” حتى يتسنى لك أخذ المستخدم في رحلة خطوة بخطوة نحو تحقيق أفضل استخدام ممكن للمنتج. وإذا كان المنتج الذي تقدمه هو عبارة عن نوع من البرمجيات مثل الموقع الإلكتروني أو تطبيق الهاتف فإن أفضل طريقة لتعزيز فهم المستخدم للمنتج ستكون فيديو حي تقوم فيه باستخدام المنتج أمام المستخدم.

5-تريد زيادة التفاعل على الشبكات الاجتماعية

مقاطع الفيديو حققت استيلاء على الشبكات الاجتماعية، وهي تمثل أكثر أنواع المحتوى مشاركةً وإنتشارًا. على موقع فيسبوك وحدة، وبشكلٍ يومي، تتم أكبر من 8 مليار مشاهدة عن طريق 500 مليون مستخدم. هذا النوع من الفيديوهات يساهم في تعزيز التفاعل على الشبكات الاجتماعية لأن تلفت إنتباه القارئ أثناء تصفحهم اليومي؛ ومقاطع الفيديو أكثر تفعّالية بكثير من النصوص التي تملأ كل أرجاء الشبكات الاجتماعية.

 

وربما يقود مقطع فيديو إلى مقطع آخر تم إنشاؤه من قبل شركتك وهكذا؛ في استبيان آخر ثبت أن 34% من مستخدمي الشبكات الاجتماعية قالوا بأنهم يميلون إلى مشاركة فيديو أكثر من غيره. ولا تنسى: حينما تقوم بإنشاء فيديو لزيادة التفاعل وتعزيز وجودك على الشبكات الاجتماعية، ارجع مرة أخرى إلى النقطة الثانية في هذا المقال، حاول إبقاء الفيديوهات تفاعلية وممتعة وضع في ذهنك أيضًا هدف تعزيز الولاء للعلامة التجارية.

 



2 تعليقان

  • اسلام

    الكلام اللى فى المقاله دي يساوي كتير كتير جدا كمان اكتر من الفلوس

    شكرا لك .

    8 يوليو، 2017
  • abdellah

    thank you so much

    8 يوليو، 2017

انشر تعليقك

هل تجد ما تقرأه هنا مفيدأ ؟

إحصل على نصائح حصرية

سجل بريدك لتحصل على نصائح مجانية على بريدك الإلكتروني
نضمن لك عدم إرسال رسائل مزعجة على بريدك
close-link